منتدي كلية الزراعة شعبة إنتاج حيواني بشبين الكوم

هذا المنتدي يحتوي علي العديد من الأقسام ولكنه يتخصص في الإنتاج الحيواني أرجو أن ينال إعجابكم


    تغذية الحيوانات الزراعية

    شاطر
    avatar
    abdelmonaimmohamed
    Admin

    المساهمات : 21
    تاريخ التسجيل : 15/06/2010
    العمر : 27
    الموقع : المنوفية / مركز بركة السبع

    تغذية الحيوانات الزراعية

    مُساهمة  abdelmonaimmohamed في الأربعاء يونيو 30, 2010 2:54 pm

    بسم الله الرحمن الرحيم

    • المكونات الأساسية لغذاء الحيوان.
    • الماء او الرطوبة.
    • الكربوهيدرات.
    • البروتينات.
    • الدهون.
    • الطاقة.
    • الفيتامينات.
    • المعادن.
    • مواد العلف
    • الهضم و الجهاز الهضمي.

    تغذية الحيوانات الزراعية

    المكونات الاساسية لغذاء الحيوان :
    يمكن تقسيم المكونات الأساسية للمادة الغذائية إلى مجاميع رئيسية كالتالي :

    المادة الغذائية Food
    وفيما يلي توضيح مختصر لمكونات هذه المجاميع الأساسية :
    الماء او الرطوبة :
    تستطيع الحيوانات ان تعيش لمدة طويلة بدون غذاء ولكنها لاتستطيع تحمل قلة الماء الا لفترة قصيرة وذلك لما للماء من وظائف فسيولوجية مهمة.
    أهمية الماء بالنسبة للحيوان :
    1ـ يقوم الماء بنقل وتوصيل العناصر الغذائية المختلفة الى الخلايا المختلفة بالجسم.
    2ـ يعمل الماء على تنظيم عملية التبادل الحراري وتنظيم درجة حرارة الجسم.
    3ـ يعتبر الماء الوسط الذي تتم فيه جميع العمليات والتغيرات الكيميائية داخل الخلايا.
    4ـ يعمل الماء على حمل نواتج التمثيل الغذائي والمواد الضارة بالجسم الى الكلية.
    5ـ يقوم الماء الموجود باللعاب بترطيب واذابة كثير من المكونات الغذائية وحملها في صورة محاليل او معلقات.
    6 ـ إعطاء المرونة اللازمة لجميع أجزاء الجسم من عضلات وأنسجة.
    مصادر ماء الشرب :
    1 ـ ماء الشرب وهو المصدر الرئيسي لتغطية احتياجات الحيوان من الماء.
    2ـ من مكونات الغذاء وخاصة مواد العلف الخضراء التي تحتوي 70 ـ 90% ماء.
    3ـ الماء الناتج عن عمليات التمثيل الغذائي ( الماء الميتابوليزمي ) وهو الماء الناتج عن التفاعلات الكيميائية التي تحدث في عمليات الهدم والبناء بالجسم.
    ويكفى هذا الماء احتياجات الحيوان من الماء في حالة الصيام او البيات الشتوي.
    • هذا ويتوقف كمية ما يتناوله الحيوان من ماء على عوامل كثيرة مثل طبيعة انتاج الحيوان ودرجة حرارة البيئة الموجود بها الحيوان ونوعية الغذاء المقدم للحيوان.
    الشروط الواجب توافرها في ماء الشرب :
    1ـ يجب ان يكون ماء الشرب نظيفاً خاليًا من الشوائب العالقة كالطين والرمل.
    2ـ ان يكون ماء الشرب خالياً من الحشرات والبكتريا الضارة.
    3ـ الا يكون الماء راكداً بل يجب ان يكون ماءاً جارياً حتى لايكون مصدر للتلوث فيسبب ذلك اصابة الحيوان بكثير من الأمراض.
    4ـ ان تكون درجة حرارة الماء مناسبة للحيوان ويمكن التحكم في ذلك وخصوصاً في اوقات الصيف بوضع مظلة على أحواض الشرب حتى تحميها من أشعة الشمس المباشرة.
    5ـ مراعاة نظافة أحواض الشرب بصفة شبه يومية وذلك لمنع نمو الطحالب التي تقلل من قابلية الحيوان للشرب وقد تصيبه بالاسهال.
    الكربوهيدرات Carbohydrates
    تتكون المواد الكربوهيدراتية في النبات بواسطة عملية التمثيل الضوئي التي تعتبر لهذا السبب اهم عملية كيمائية تحدث في الطبيعة وتعتبر الكربوهيدرات المصدر الأساسي للطاقة في غذاء الحيوان .
    تتكون الكربوهيدرات من الكربون والايدروجين والاكسجين ويوجد العنصران الاخيران بنسبة وجودهما في الماء (1:2) والرمز العام للكربوهيدرات CnH2nOn

    البروتينات Proteins
    تقسيم البروتينات Classificcation
    يمكن تقسيم البروتينات علىاساس قابليتها للذوبان وخواصها الطبيعية الىمايلي :
    1ـ البروتينات البسيطة Simple proteins وهذه عند تحليلها مائياً تعطى احماض امينية فقط وهذه بدورها تنقسم الى عدة انواع منها:
    أ ـ الالبيومينات Albumins
    ب ـ الجلوبيولينات Globulins.
    جـ ـ الجلوتيلينات Glotilins.
    هـ ـ الهستونات Hestones :
    2ـ البروتينات المركبة proteins Compound ومنها :
    أ ـ البروتينات النووية nucleoproteins
    ب ـ البروتينات الفوسفورية phosphoproteins.
    جـ ـ البروتينات الكبروهيدراتية Glucoproteins

    3ـ الببتيدات المشتقة Derived protrins ومها:
    أ ـ الببتيدات peptides
    الاحماض الامينية Amino acids
    الاحماض الامينية هي الوحدة البنائية للبروتين وتنتج من تحليل البروتين بواسطة الانزيمات المتخصصة وتمتاز الاحماض الامينية باحتوائها على مجموعة امينية ومجموعة كربوكسيليه
    تقسيم الاحماض الامينية : تقسم الاحماض الأمينية الى الاقسام التالية :
    هذا وتنقسم الأحماض الامينية من حيث اهميتها الى :
    1ـ احماض امينية اساسية acid Essentil amino ووجودها في الغذاء ضروري حيث لايمكن للجسم ان يكونها في حالة عدم وجودها في الغذاء كما في حالة الحيوانات ذات المعدة الواحدةs Monogastric animal.
    2ـ احماض امينية غير اساسيةacids Non essential amino وهي التي يمكن تكوينها داخل الجسم اذا توافرات الظروف المناسبة لذلك .
    الليبيدات Lipids
    الليبيدات عباره عن مواد غير قابلة للذوبان في الماء ولكنها تذوب في المذيبات العضوية مثل الايثير والبنزين والكلوروفورم ويطلق عليها المستخلص الايثيري وتتركب الليبيدات من كربون وايدروجين واكسجين ويحتوي بعضها على فوسفور ونيتروجين ونسبة الايدروجين الى الاكسجين في الدهون اعلى منها في الكربوهيدرات
    اهمية الدهون :
    1ـ تعتبر الدهون مصدر للطاقة بالنسبة للحيوان .
    2ـ للاحماض الدهنية القصيرة السلسلة اهمية في بناء مكونات الحليب .
    3ـ مد الجسم بالاحماض الدهنية الاساسية والتي لايستطيع الجسم تكوينها في حالة عدم وجودها في الغذاء .
    4ـ يذوب فيها مجموعة الفيتامينات A,D,E,K وهي ذات أهمية خاصة سواء للانسان ، والحيوان .
    تقسيم الليبيدات Classificotion
    1ـ الليبيدات البسيطة Simple Lipids :.
    ب ـ الزيوت Oils :
    جـ ـ الشموع Waxes :
    2ـ الليبيدات المركبة Compound Lipids : وتشمل التالي :
    أ ـ الفوسفوليبيدات
    ب ـ الجليكو ليبيدات
    3ـ الليبيدات المشتقة Derived Lipids : وهي مشتقات الليبيدات التي تنتج بالتحليل المائي لليبيدات البسيطة والمركبة وتشمل الاتي
    الأحماض الدهنية المشبعة ـ الاحماض الدهنية الغير مشبعة ـ الاستيرولات ـ الكحولات .
    الاحماض الدهنية fatty acids
    تعتبر الاحماض الدهنية المكون الرئيسي لليبيدات وخاصة الدهون ويحتوي الحامض الدهني في احد اطرافه مجموعة كربوكسيلية وهي قابلة للذوبان في الماء اما الطرف الأخر فهو هيدروكربوني يذوب في المذيبات العضوية ويتوقف ذوبان الحامض الدهني على طوله فكلما زاد طول الحامض الدهني كلما قلت درجة ذوبانه في الماء والعكس صحيح .
    وتشمل الاحماض الدهنية القسمين التاليين :
    أ ـ احماض دهنية مشبعة acids Saturated fatty
    ب ـ احماض دهنية غير مشبعة acids Unsaturated fatty بها رابطة واحدة غير مشبعة او اكثر من رابطه غير مشبعة وهي تعرف بالاحماض الدهنية الاساسية Essential fatty acids
    الطاقة Energy
    اذا اعطى الحيوان كمية كافية من الغذاء فان الطاقة الناشئة عن هذا الغذاء يستخدمها الحيوان اولاً في حفظ الحياة والزائد منها يتحول الى انواع مختلفة من المنتجات فالحيوانات النامية تخزن الطاقة على صورة بروتين وهذا يؤدي الى نموها وحيوانات التسمين تخزن الطاقة على صورة دهن والابقار الحلوب تحولها الى طاقة في مكونات الحليب اما الحيوان الجائع فانه يحصل على الطاقة اللازمة لحفظ حياته عن طريق هدم الاحتياطي المخزن في جسمه ويستخدم اولاً الجليكوجين ثم الدهن ثم البروتين وعلى ذلك فالطاقة الكامنة في الغذاء اما ان يستخدمها الحيوان مباشرة او يخزنها في صورة يستطيع استخدامها فيما بعد لو احتاج اليها .
    الطاقة الكلية Gross Energy (GE)
    عند احتراق المادة الغذائية احتراقاً كاملاً ينشأ عنها حرارة تعرف باسم حرارة الاحتراق او الطاقة الكلية
    ويستخدم في تغذية الحيوان لتقدير الطاقة عدة مقاييس حرارية وهي :
    1ـ السعر الحراري او الكالوري Calory ويعرف الكالوري بانه مقدار الحرارة اللازمة لرفع درجة حرارة جرام واحد من الماء درجة واحدة مئوية ( عادة من 15 ـ 16م )
    2ـ السعر الكبير او الكيلو كالوري Kcal وهو يساوي 1000 كالوري ويعرف الكيلو الكالوري بانه مقدار الحرارة اللازمة لرفع درجة حرارة كيلو جرام واحد من الماء درجة واحده مئوية من 15 ـ 16م . كما يوجد وحده طاقة اكبر تستخدم في تغذية الحيوان الزراعي وتسمى الثيرم Therm وهو يساوي 1000 كيلو كالوري.
    وتقدر الطاقة الكلية بحرق عينة معلومه الوزن من المادة في جهاز المسعر الحراري Bomb Calorimerer ويتم حرق المادة في المسعر تحت ضغط عالي من الاكسجين باستعمال تيار كهربائي حيث تحسب بدقة كمية الحرارة الناتجة عن احتراق المادة المختبرة . وتعرف القيمة الحرارية الناتجة عن حرق المادة الغذائية في المسعر بالقيمة الحرارية الكلية وهذه القيمة هي التي تستخدم في تغذية الحيوان .
    الطاقة المهضومه Digestible Energy (DE)
    لايستفيد الجسم من كل القيم الحرارية الكلية للغذاء بل هناك فقد في الهضم وذلك لان الجسم يفقد جزء من طاقة الماده الغذائية على صورة مواد غير مهضومة تخرج في الروث
    ولحساب الطاقة المهضومة لابد من معرفة الطاقة الخارجة في الروث وبطرح طاقة الروث من الطاقة الكلية نحصل على الطاقة المهضومة وهي التي يمكن ان يستفيد منها الحيوان
    الطاقةالقابلة للتمثيل Metabolisable Energy (ME)
    من المعروف ان هناك جزء من الطاقة يفقد مع الروث على صورة مركبات غذائية غير مهضومة والجزء المتبقي يسمى بالطاقة المهضمومة وعملياً لايستفيد الحيوان من جميع الطاقة المهضومة بل يفقد جزء اخر منها مع البول كما يفقد جزءاً آخر في صورة غازات اهمها غاز الميثان وخصوصاً في حالة الحيوانات المجترة .
    ويتم تقدير الطاقة القابلة للتمثيل بطرح الجزء الحراري الذي يفقد من القيمة الحرارية المهضومة للمادة الغذائية في عمليات التمثيل الغذائي ويظهر في البول او في صورة غازات ومعنى ذلك ان القيمة الحرارية القابلة للتمثيل تساوي القيمة الحرارية الكلية مطروحاً منها القيمة الحرارية المفقودة في الروث والبول او الغازات .
    الطاقة القابلة للتمثيل = الطاقة الكلية - ( طاقة الروث + طاقة البول + طاقة الغازات )
    = الطاقة المهضومة ـ ( طاقة البول + طاقة الغازات )
    الطاقة الصافية Net Energy (NE)
    وهي القيمة الحرارية التي يستفيد منها الحيوان فعلاً من الغذاء لذلك يطلق عليها بالقيمة الحرارية الصافية net energy
    فبالاضافة الى الحرارة المفقودة مع الروث والبول والميثان فان هناك فقد مستمر من حرارة الجسم وذلك لان كثيراً من العمليات الحيوية في الجسم تستهلك طاقة يحصل عليها الحيوان من اكسده المواد الغذائية والطاقة الناتجة في الجسم يستهلك جزء منها في عمليات البناء وجزء آخر للمحافظة على حرارة الجسم كما يستهلك جزء من الطاقة الناتجة في الجسم لنشاط الحيوان وحركته المستمرة وهذه الحرارة التي تستهلك لهذه الاغراض والتي مصدرها الغذاء تعتبر حرارة غير منتجة لذلك يمكن القول بان الحيوان لايستفيد من كل طاقة الغذاء القابلة للتمثيل بل يفقد جزء منها كما ذكر سابقاً .
    لتقدير الطاقة الصافية لابد من حساب كمية الحرارة التي تفقد من الجسم لمعرفة الطاقة المفيدة فعلاً من طاقة الغذاء .
    والفرق الحراري المفقود عند تحويل الطاقة القابلة للتمثيل الى طاقة صافية NE يطلق عليه الفعل الديناميكي للغذاء
    الفيتامينات Vitamins
    تعرف الفيتامينات بانها مركبات عضوية يحتاجها الحيوان بكميات ضئيلة وهي تدخل في كثير من العمليات الحيوية في جسم الحيوان
    وبصفة عامة تنقسم الفيتامينات الى مجموعتين :
    1ـ المجموعة الأولى تشمل فيتامينات أ ، د ، هـ ، ك وتسمى بالفيتامينات القابلة للذوبان في الدهون Fat soluble Vitamins .
    2ـ المجموعة الثانية وتشمل فيتامينات ب بجميع انواعها وفيتامين ج ويطلق عليها الفيتامينات القابلة للذوبان في الماء water soluble vitamins .
    العناصر المعدنية Minerals
    يحتوي جسم الحيوان على عدد كبير من العناصر المعدنية التي توجد متحدة مع بعضها او مع المركبات العضوية الموجودة بجسم الحيوان والعناصر المعدنية ذات اهمية حيوية لجسم الحيوان ويجب ان يحتوي غذائه على القدر اللازم من كل منها وهذه العناصر تشمل الكالسيوم والفوسفور والصوديوم والبوتاسيوم والكلور والمغنسيوم والحديد والنحاس والزنك واليود والمنجنيز والكوبلت والزنك .
    الوظائف العامة للعناصر المعدنية :
    1ـ تعتبر العناصر المعدنية هي المكون الاساسي للهيكل العظمي والاسنان .
    2ـ تدخل في تركيب بعض الفيتامينات والهرمونات .
    3ـ تدخل في تركيب بعض الانزيمات او تعمل كعوامل مساعده لها .
    4ـ تدخل في تركيب بعض المركبات العضوية مثل البروتينات والليبيدات .
    5ـ تنظم الضغط الاسموزي لسوائل الجسم وتحفظ التوازن القاعدي الحامضي .
    هذا وتقسم العناصر ذات الاهمية بالنسبة للحيوان الى
    1ـ عناصر رئيسية Major elements او عناصر كبرى Macro elements وتشمل الكالسيوم والفسفور والصوديوم والكلور والبوتاسيوم والكبريت والماغنيسيوم .
    2ـ العناصر النادرة Trace elements او العناصر الصغرى Micro - elements وتشمل الحديد والنحاس والكوبلت واليود والمنجنيز والزنك والموليبدنيوم والسلينيوم والكروم .
    مواد العلف
    مادة العلف هي كل مادة تحتوي على مواد عضوية أو معدنية غذائية يمكن أن يستفيد منها جسم الحيوان وبصفة عامة يتم تقسيم مواد العلف إلى قسمين رئيسيين :
    1. مواد علف مالئة
    2. مواد علف مركزة
    أولا : مواد العلف المالئة:
    تحتوي مواد العلف المالئة على نسبة عالية من الألياف وبالتالي تحتوي على نسبة اقل من مكونات الغذاء الأخرى كالبروتينيات والكربوهيدرات والدهون وبالتالي فهي تحتوي على نسبة عالية من المواد الغذائية غير القابلة للهضم ولكن ليس معنى ذلك إنها قليلة الأهمية بالنسبة للحيوان بل على العكس فلها أهمية كبرى بالنسبة للحيوان المجتر .
    أهمية مواد العلف المالئة بالنسبة للحيوان المجتر :
    1. مواد العلف المالئة لها أهمية كبرى في ملئ القناة الهضمية
    2. تنظم مواد العلف المالئة مرور الكتلة الغذائية في ألا جزاء المختلفة للقناه الهضمية .
    3. تعطي مواد العلف المالئة الحجم الذي يتناسب مع السعة الكبيرة للقناه الهضمية لمثل هذه الحيوانات .
    4. تساعد على عمليات الاجترار وبالتالي تزيد من كفاءة الهضم .
    5. مواد العلف المالئة لها أهمية كبيرة في اقتصاديات الانتاج الحيواني.
    السيلاج
    تطلق كلمة سيلاج على مواد العلف الخضراء التي تحفظ لحين الحاجة إليها في وسط حامضي ناتج عن تخمر المواد الكربوهيدراتية وإنتاج حامض اللاكتيك.
    مميزات السيلاج
    1. غذاء عصيري اكثر استساغة من الدريس .
    2. تخزين السيلاج يحتاج إلى مساحة اقل من المطلوبة لتخزين الدريس .
    3. يمكن عمل السيلاج من برسيم الحشة الأولى حيث لا تسمح الظروف الجوية في ذلك الوقت من عمله دريس.
    4. كمية الفقد في المادة الخضراء اقل مما في تجفيف البرسيم وعمله دريس.
    وهناك عدة طرق لعمل السيلاج منها :
    1. طريقة الحفر أو الخنادق
    2. طريقة الكومة
    3. طريقة الصومعة القائمة.
    ـ مواد العلف المركز النباتية تشمل :
    1ـ مواد علف مركزه كربوهيدراتية وتشمل الشوفان ـ الشعير ـ القمح ـ الذرة الصفراء ـ الذرة البيضاء .
    2ـ مواد علف مركز ه بقوليه وتشمل الفول ـ الفاصوليا – البسلة.
    3ـ مخلفات مصانع استخلاص الزيوت وتشمل كسب القطن المقشور وكسب القطن المستخلص وكسب بذرة الكتان وكسب بذرة السمسم وكسب الفول السوداني وكسب عباد الشمس وكسب فول الصويا .
    4ـ مخلفات المطاحن وتشمل الردة الخشنة والرده الناعمة
    6ـ مخلفات المجارش وتشمل كسر الفول و العدس
    7ـ مخلفات مصانع السكر وتشمل المولاس.
    8ـ مخلفات صناعة النشا وتشمل الجلو تين والنشا
    9ـ مخلفات المجازر والسلخانات وتشمل محتويات الكرش في الحيوانات المجترة وريش الدواجن .
    ـ مواد علف مركزه حيوانية وتشمل :
    1ـ مسحوق اللحم
    2ـ مسحوق السمك
    3ـ مسحوق الدم
    4ـ اللبن الفرز
    5ـ مسحوق اللحم والعظم
    6ـ مسحوق العظام
    ومواد العلف المركزة بصفة عامه تستخدم كمكون أساسي من علائق اغلب الحيوانات وخاصة الحيوانات عالية الإنتاج مثل أبقار اللبن ذات الإدرار العالي التي تحتاج قدر من احتياجاتها في صورة مواد مركزة حتى يتوفر لها مواد سهلة الهضم وسريعة الاستفادة منها حتى تظهر كفاءتها الإنتاجية العالية كذلك الحيوانات التي تسمن تسمين سريع يجب أن تحتوي عليقتها على قدر مناسب من المواد المركزة حتى تستجيب بسرعة لعملية التسمين.
    الهضم والجهاز الهضمي
    الجهاز الهضمي للمجترات : يشتمل الجهاز الهضمي للمجترات علي
    أـ القناة الهضمية
    ب ـ الغدد الملحقة بالقناة الهضمية .
    أولا : القناة الهضمية :
    تتكون القناة الهضمية في الحيوانات المجترة من الأجزاء التالية :
    1ـ الفم هو أول الأجزاء في الجهاز الهضمي ويحتوي على مجموعة من الأسنان توجد في الفك السفلي كما في الأبقار أو تتوزع على الفكين كما في الأغنام كما يوجد اللسان الذي يساعد على عملية دفع الغذاء ليمر من الفم إلى البلعوم كما يفتح في الفم مجموعة من الغدد التي تفرز اللعاب.
    2ـ البلعوم : ويلي الفم وتوجد به مجموعة من العضلات التي تساعد على دفع الغذاء إلى المرئي.
    3ـ المرئي : ويمتد من نهاية البلعوم إلى بداية المعدة وبه مجموعة من العضلات التي تحدث نوع من الحركة يطلق عليها بالحركات الدودية تساعد على نقل الطعام إلى المعدة
    4ـ المعدة : والمعدة في الحيوانات المجترة معدة مركبة تتكون من أربعة أجزاء وهي الكرش والشبكية والورقية والانفحة .
    أ ـ الكرش : وهو اكبر الحجرات حيث يتم فيه تخزين الغذاء وتعيش فيه الكائنات الدقيقة وهي عبارة عن البكتريا والبروتوزا الغير هوائية والتي تلعب دور رئيسي في تغذية الحيوان المجتر.
    ب ـ الشبكية : وهي تتصل بالكرش مباشرة لدرجة انه يمكن اعتبارهما جزء واحد من حيث الوظيفة فهي تحتوي كذلك على بعض المواد الغذائية المتخمرة كما أن لها وظيفة هامة وهي احتجاز الأجسام الغريبة التي تدخل مع الغذاء عن طريق الخطأ مثل قطع السلك الصغيرة وغيرها.
    ج ـ الورقية : وتتكون الورقية من الداخل من عدد من الشرائح مثل ورقات الكتاب ووظيفتها الأساسية هي امتصاص الماء الموجود بالكتلة الغذائية كما أنها تقوم بحجز الجزيئات الكبيرة من الغذاء والتي تمر من الكرش.
    دـ الانفحة : وهي تشبه المعدة في الحيوانات وحيدة المعدة من حيث النشاط الإفرازي فهي تفرز الحامض وتقوم بهضم الطعام الذي لم يكتمل هضمه في الكرش والشبكية
    5ـ الأمعاء الدقيقة : وتتصل بالمعدة الرابعة مباشرة ويتم فيها هضم المواد الغذائية بواسطة الأنزيمات المعززة من البنكرياس والصفراء كما يتم فيها امتصاص المركبات الغذائية الناتجة عن عملية الهضم.
    6ـ الأمعاء الغليظة : وهي تلي الأمعاء الدقيقة مباشرة وهي اكبر في القطر من الأمعاء الدقيقة والجزء الأول منها يعرف بلاعور والجزء التالي منها يعرف بالقولون ووظيفتها الأساسية هي امتصاص الماء كما أنها تخزن الفضلات لحين إخراجها.
    7ـ المستقيم والشرج : ومن خلالهما تخرج الفضلات التي هي عبارة عن الجزء من الغذاء الذي لم يتم هضمه مع بعض الإنزيمات والعصارات الباقية من عملية الهضم وبعض الأغشية المخاطية المبطنة للجهاز الهضمي .
    ثانياً : الغدد الملحقة بالقناة الهضمية : وتشتمل التالي
    أـ الغدد اللعابية وهي مجموعة من الغدد تفتح في الفم ووظيفتها إفراز اللعاب وتوجد في أزواج كالتالي زوج تحت اللسان وتسمى تحت اللسانية .
    1. زوج تحت الفك وتسمى تحت الفكية .
    2. زوج بجوار الأذنين وتسمى بالجار أذينية.
    ب ـ البنكرياس : ويقوم بإفراز مجموعة من الإنزيمات التي التي تعمل عل البروتينات والدهون والكربوهيدرات .
    ج ـ الصفراء : وتقوم بإفراز العصارة الصفراوية التي تقوم بالوظائف التالية :
    1. تنشيط إنزيم الليباز والاميليز البنكرياسي.
    2. تساعد في تحويل الدهون إلى مستحلب .
    3. تساعد على امتصاص الفيتامينات الذائبة في الدهون .
    الهضم والامتصاص في الحيوانات المجترة
    تقسم عمليات الهضم في الحيوانات المجترة إلى ثلاث أقسام
    1ـ هضم ميكانيكي .
    2 - هضم ميكروبي .
    3- هضم كيماوي.
    وفيما يلي استعراض للعمليات الهضمية والامتصاص في كل جزء من أجزاء القناة الهضمية :
    أولا : الهضم والامتصاص في الفم :
    بالنسبة للحيوانات المجترة لاتتم أي عمليات هضم كيماوية حيث لا توجد إنزيمات تفرز في هذا الجزء لكن عملية الهضم في هذا المنطقة هي عملية ميكانيكية فقط ويكملها عمليه الاجترار .
    الاجترار:
    الاجترار عبارة عن دورة تعرف بدورة الاجترار وتشمل أربعة مراحل هي الارتجاع وإعادة المضغ والخلط باللعاب وإعادة البلع ثم فترة راحة. وتقضي الأبقار في الاجترار حوالي 6ـ10 ساعات في عملية الاجترار.
    ثانياً : الهضم والامتصاص في الكرش والشبكية
    من المعروف أن الكرش والشبكية لا تقومان بإفراز أي إنزيمات خاصة بعملية الهضم لكن يتم الهضم في هاتين المنطقتين هضما ميكروبيا بفعل الكائنات الحية الدقيقة وهي عبارة عن البكتريا والبروتوزوا والفطريات.
    أما البروتوزوا فهي تشمل مجموعتان أساسيتين وهما Holotrichs ; Oligotrichs وكل مجموعة تشمل على عدة سلالات وتقوم المجموعة الأولى بتحليل السكريات
    بينما تقوم المجموعة الثانية بتحليل النشا
    أما الخمائر فهي اقل انتشاراً في الكرش إلا في حالات معينة فقط.
    أولا : هضم وامتصاص الكربوهيدرات
    المواد الكربوهيدراتية الموجودة بغذاء الحيوان المجتر عي عبارة عن السليلوز والنشا والبكتين والهميسليلوز والبنتوزانات والسكروز والفركتانز وبصفة عامة فانه نتيجة لنشاط الكائنات الحية الدقيقة في الكرش على الكربوهيدرات بأنواعها المختلفة يتكون بالكرش مجموعة من الأحماض الدهنية الطيارة والتي تتكون من مجموعة من الأحماض وهي الخليك والبربيونيك والبيوتريك والفاليريك واللاكتيك وتختلف كمية ونوعية هذه الأحماض تبعا لنوع العلف الذي يتناوله الحيوان فمع مواد ا لعلف المالئة يزداد تركيز نسبة حامض الخليك عن باقي الأحماض الأخرى أما في حالة تغذية الحيوان على مواد علف مركز يزداد نسب حامض البربيونيك على حساب حامض الخليك.
    ثانياً: هضم وامتصاص البر وتينات
    يتكون البروتين في غذاء الحيوانات المجترة من نوعين وهما البروتين الحقيقي ومجموعة أخرى تحتوي على عنصر النتروجين في تركيبها وتسمى بالمواد الازوتيه الغير بروتينية بصفة عامة يتعرض بروتين العليقة سواء كان في صورة بروتين حقيقي أو مواد آزوتية غير بروتينية لفعل الكائنات الحية الدقيقة في الكرش والشبكية ويتم تحليل البر وتينات إلى ببتيدات وأحماض أمينية ومواد ازو تيه بسيطة أهمها الامونيا وتستعمل الكائنات الحية الدقيقة الامونيا الناتجة من تحلل البر وتينات في بناء بر وتينات أجسامها وهو ما يطلق عليه البروتين الميكروبي وما يتبقى من الامونيا يمتص من الكرش ويذهب إلى الدم ويتم التخلص منه في صورة يوريا تفرز في البول عن طريق الكلى.
    الهضم في الأمعاء الدقيقة :
    تتعرض الكتلة الغذائية لتغيرات هامة أثناء مرورها في الأمعاء الدقيقة وذلك نتيجة تعرضها لإفرازات العصارة البنكرياسية والصفراوية والمعوية .
    العصارة البنكرياسية :
    تحتوي هذه العصارة على :
    أ ـ إنزيمات تعمل على البر وتينات مثل التربسينوجين والكيموتربسينوجين والكاربوكس ببتيداز.
    ب ـ إنزيمات تعلم على الدهون مثل الليباز البنكرياس.
    ج ـ إنزيمات تعمل على الكربوهيدرات مثل إنزيم المالتيز ، السكريز والاميليز.
    العصارة المعوية : وهي تحتوي على عدد من الإنزيمات مثل إنزيم المالتيز والسكريز واللاكتيز والببتيداز.
    العصارة الصفراوية وتقوم بالوظائف التالية :
    1ـ تنشيط إنزيم الاميليز والليباز المفرز من البنكرياس.
    2ـ تساعد في تحويل الدهون إلى مستحلب.
    3ـ تساعد على امتصاص الفيتامينات الذائبة في الدهون.
    الهضم في الأمعاء الغليظة: الأمعاء الغليظة في يالحيوانات المجترة تكون قليلة الأهمية من حيث الهضم لكن وظيفتها الأساسية هي امتصاص الماء وتخزين المواد المتبقية من الكتلة الغذائية لحين إخراجها.
    بعض الحالات المرضية التي تصيب الحيوانات المجترة :
    1ـ النفاخ.
    2ـ التخمة.
    3ـ التهاب التامور الوخزي.
    4- حصاة المثانة.
    5- الحموضة.
    التخمة:
    هي امتلاء وتمدد المعدة بالأكل واسبابها أكل الأعلاف الرديئة والعسرة الهضم مع الإقلال من شرب الماء كذلك في حالات التغير المفاجئ من علف اخضر إلى علف جاف وتتميز الأعراض بامتلاء الكرش وتمدده وعدم اجترار الحيوان ويلاحظ خمول الحيوان وفقد شهيته ثم الامتناع عن الطعام ويتم العلاج باستعمال منبهات الكرش مع إعطاء الحيوان علف سهل الهضم.
    النفاخ: وهو امتلاء الكرش بكمية كبيرة من الغازات مما يؤدي إلى تمددها وقد يكون النفاخ حاد أو مزمن
    والنفاخ الحاد هو اخطر من النوع المزمن لانه يسبب النفوق السريع والمفاجئ
    وأسباب النفاخ الحاد هو تناول الحيوان لبعض الأعلاف البقولية اوالبرسيم الصغير غير الناضج والمبلل بالندى أو الأعلاف المطحونة ناعماً وتشمل أعراض النفاخ
    انتفاخ الجانب الأيسر من الجسم
    وتوقف الحيوان عن الأكل مع محاولة التجشؤ
    ويمكن تفادي حدوث النفاخ بعدم تقديم كمية كبيرة من العلف للحيوان دفعة واحدة خصوصاً اذا كان جائعا وخالي البطن.
    مع عدم أكل الحيوان للأعلاف الخضراء الصغيرة المبللة بالندى
    التهاب التامور الوخزي :
    يحدث نتيجة اختلاط مواد العلف بالأجسام المعدنية مثل قطع السلك والمسامير وهذه تسبب أضرار للحيوان قد تؤدي بحياته حيث تسبب التهاب شديد للتامور مما يؤدي إلى صعوبة تنفس الحيوان وامتناعه عن الأكل.
    الحموضة : تحدث الحموضة عند تغذية الحيوانات على علائق تحتوي على مستويات عالية في الكربوهيدرات مثل الحبوب ويمكن تلافي الحموضة عن طريق تقليل كمية الأعلاف النشوية مع زيادة كمية الأعلاف الخشنة أو باستخدام 1.5 ـ 2% بيكربونات الصوديوم الذي تمنع الانخفاض الشديد في PH الكرش.
    حصاه المثانة :
    تحدث هذه الحالة في العليق عندما تكون نسبة الكالسيوم إلى الفوسفور منخفضة في العليقة ويمكن تلافي هذه الحالة بالتغذية على كمية زائدة من ملح الطعام أو استخدام 1ـ2% كلوريد أو كبريتات أمونيوم في العليقة.
    الإضافات العلفية
    يطلق عليها في أحيان أخرى مكملات الأعلاف أو متممات الأعلاف وهي مواد تضاف إلى الأعلاف بكميات ضئيلة جداً ولها تأثير مفيد على الحيوان وتضاف أساسا بهدف تحسين الاستفادة من الغذاء وبالتالي فهي تؤدي إلى زيادة النمو وزيادة الانتاج وبعضها يؤثر في تقليل الإصابات المرضية وبعض منها يحسن من صفات الذبائح.
    وتضاف الإضافات العلفية بكميات قليلة جداً تقدر بالمليجرام والميكروجرام لكل كجم مادة علف أو كجم من وزن الجسم .
    أهم الإضافات العلفية :
    1ـ المضادات الحيوية
    2- الهرمونات
    3ـ مواد مضادة للتأكسد.
    4ـ مواد مضادة للكوكسيدا
    5ـ مواد منشطة للنمو
    6ـ مواد فاتحه للشهية

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت أغسطس 18, 2018 8:18 pm